مساعدة !
منفذ شات كرز
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 35
  1. #21

    افتراضي

    دخلت الغرفه وحطت العقد بين ملابس رنا بكل حذر وكل هذا تحت انظار وحده وبعدها طلعت لغرفتها وهي تبتسم بانتصار ..............

    بعدها بربع ساعه نزلت وقالت:يابوعبدالله ابي افتش الخدامات
    ابو عبدالله:قالوا لك ماخذوا شي
    وضحه:اكيد بيكذبون انا بفتشهم يعني بفتشهم
    ابو عبدالله:خلاص سوي الي تبين
    وراحت وضحه وفتشتهم كلهم وطبعا العقد مو معاهم وبعدها طلعت وقالت:مالقيت شي وابي افتش البيت بكل مكان وبكل زاويه
    ابو عبدالله:قلتلك سوي الي تبين والي تبي تدور شي ضايع بيتها ماتقول افتش تقول بدوره
    وضحه:لا ماقلت كذا الا لان بفتش اقصد بدور بجناح عبدالله
    عبدالله:شلون يمه يعني احنا سرقناه
    وضحه:انا ماقلت سرقتوه انا بس بدور يمكن اكون ناسيته عندكم
    عبدالله:لا يمه مايصير مهما يكون يعني احنا متهمين شلون يعني
    وضحه:قلت بدور بكل مكان حتى غرفة بسمه
    بسمه(تتطنز):يمه فتشي غرفتي اول وحده لان بنام
    رنا:خلاص عبدالله يمكن تكون ناسيته عندنا ماصار شي وامك مو غريبه
    وطلعت وضحه وقعدت تفتش لين ماوصلت جناح عبدالله ونادتهم ان قصدها مايصير تدخله لحالها هم قعدوا بالصالون اما هي توجهت لغرفة النوم وبالذات المكان الي حطت فيه العقد وقعدت تدور بس مالقته ودورت ودورت واستغربت وين اختفى طبعا ماقدرت تقول شي طلعت بهدوء من الجناح وهي مستغربه وين ممكن يكون اختفى كانت بداخلها تغلي من الغضب والقهر دخلت غرفتها ولقت العقد على طاولتها انصدمت وحست بالدنيا تدور فيها شلون وصل لغرفتها معقول من ممكن ياخذه ويرجعه مكانه شلون؟ تمت هالاسئله تدور ببالها ......

    (هالمرة نجت رنا من فعايل وضحه ياترى المرة الجايه وش ممكن يصير )

    بسمه:هاه يمه لقيتيه
    وضحه(بارتباك):أي أي لقيته
    ابو عبدالله:مو قلتلك هالمساكين الي عذبتيهم الخدامات مالهم ذنب وانك بتلاقينه مايحتاج هالصجه والحوسه
    وضحه:الايحتاج هذا عقد الماس وشاريته بمبلغ كبير
    بسمه:خلاص يمه اهم شي انك لقيتيه

    بعدها بدقايق دق جوال بسمه وطلع خالها ردت بفرح:ياهلا والله
    محمد:هلا فيك وينك ماتسئلين يالقاطعه
    بسمه:لاعاد حمودي من يومين مكلمتك وذاك الاسبوع شايفتك ماقطعتك ولاشي واذا تبي كل يوم ماعندي مانع بس كل شي وحسابه
    محمد:ويعني
    بسمه:واضحه خالي انت ادفع فاتورة جوالي
    محمد:الله ادفع المبلغ الفلاني على كل مكالماتك وانتي ماتكلميني الادقايق صدق ياشين البخل
    بسمه:قلنا لك كل شي وحسابه
    محمد:زين يابسمه انا اوريك
    بسمه:شبتسوي يعني
    محمد:ابي ازوجك لسواق جيرانا (<< شفيه محمد يشتغل خطابه يبي يزوج عبدالعزيز خدامة بيت اخته وبزوج بسمه لسواق جيرانهم المشكله يشتغل خطابه من فئه آسيويه خخخخخخخخخ)
    بسمه:ههههههههههههههههه فكرة مو بطاله
    محمد:ايا الي ماتستحين
    بسمه:ههههههههههههههههههههه زين انت خطبتني وانا وافقت
    محمد:لا وقوية عين الله يرحم زمان اول
    بسمه:اقول جدتي زمانكم ولا
    محمد:هههههههههههههههه
    .................................................. ............

    بدت المدارس والدوامات وانتهت هالاجازة القصيرة والكل رجع للشقى........

    ريم:ياربي هذا وقته
    هديل:شفيك
    ريم:جاكيتي مدري وينه اختفى
    هديل:انتي الي ماتجهزين اغراضك دايم حايسه بنفسك ومضيعه اغراضك
    ريم:فكيني من نصايحك هذا وقتك الحين والحين دوري معاي مدري وين اختفى حشى
    هديل:طيب عندك مليون جاكيت لازم هذا
    ريم:ابي هذا شاريته جديد وهو مناسب للبسي
    هديل:مو هذا هو
    ريم:الا هذا وين لقيتيه
    هديل:تحت السرير ياحظي
    ريم:ثانكس هدوله
    هديل:العفو
    (وبعدها نزلوا تحت)...............
    خالد:سنه لاتنزلون اخرتوني
    ريم:شسوي انا من زمان جاهزة بس هديل الله يهداها مضيعه جزمتها وقعدت ادور معها
    (هديل انصدمت من تنصيبها).......
    خالد:وليه ماعندك الاجزمه وحده البسي غيرها وفكينا
    ريم:اقولها بس تقولي هذي جديده شاريتها وابي اكشخ فيها
    خالد:زين خلاص مرة ثانيه اذا تبين تلبسين شي معين جهزيه فاهمه
    هديل:فاهمه
    بعدها وصلهم خالد لان سواقهم كان ماخذ اجازة ونزل هديل على مدرستها وريم على الجامعه.......




    سسابقاً أحـوبك

  2. #22

    افتراضي

    رجعت رنا من الجامعه وهي تحس بدوخه راحت ارتاحت بعدها قعدت تجهز الغدا لعبدالله وهي بالمطبخ اكثر من مرة حست انها بتطيح بعدين خافت تكون مثلا حامل ارتجفت من هالفكرة ورجعت تكمل شغلها بس الهواجيس والافكار ماتركتها خافت بان تنصدم ويجيها خبر بان تكون حامل حست بقشعيريه بجسمها ماتدري ليه بس هي ماتبي تحمل مأجله هالفكرة لين ماتخلص هالكورس بالجامعه بعدين تفكر تحمل ... دخل عليها عبدالله وكعادته مثل كل يوم باس راسها وقال:حياتي خلصتي ولاتبين مساعده
    انتبهت له رنا:هلا شقلت
    عبدالله:لا انتي مو معاي الي ماخذ عقلك يتهنى فيه
    ابتسمت رنا:ومن غيرك..... وقبل ماتكمل جملتها حست بدوخه فظيعه مسكها عبدالله وهو خايف سئلها بلهفه شفيك
    رنا:مدري تعبانه
    خذها وداها للسرير ترتاح وراح جاب لها ماي
    عبدالله:شلون تحسين الحين
    رنا(بصوت باين فيه التعب):شوي احسن
    عبدالله:خلاص بعد المغرب بوديك المستشفى
    رنا:خلاص حبيبي مافيني شي شوية تعب وبيروح
    عبدالله:لا بعد المغرب يعني بعد المغرب
    هزت راسها بان خلاص بعد المغرب لان هي مو قادره تتكلم او انها تتجادل غمضت عيونها بتعب وخايفه من رد الدكتورة عليها اذا فحصتها......

    ريم(منصدمه):شتقول
    فيصل:الي سمعتيه
    ريم:مومعقول انا اجتهد وادرس وبالاخير تجي تقولي هالجمله
    فيصل:ادرسي واجتهدي بس مثل ماقلت شغل مافي
    ريم:بس انا بكمل وبشتغل
    فيصل:وبعدين
    ريم:ولاقبلين المهم اكون حققت طموحي
    فيصل:وانا
    ريم:انت مفروض تشجعني مو تحطمني بقرارك
    فيصل:انا ماحطمتك بس مابيك تشتغلين
    ريم:وليه
    فيصل:يعني كل صبح قايمه للشغل وبعدها تختلطين بالألاف من الناس من كلا الجنسين وترجعين العصر
    وبعدها بتنامين لان بتكونين حضرتك جايه وتعبانه وبعدها انا وين بكون من اهتماماتك بكون اخر اهتماماتك ياانسه
    ريم:لا انت لاتفكر كذا فكر بمنطق مستحيل بسوي كذا
    فيصل:وانا الي اقوله مو منطق
    ريم:الصراحه مااقتنعت
    فيصل:ريم انا مرح اطول بالكلام بهالموضوع خلاص الي عندي قلته شغل مرح تشتغلين
    ريم:وانا بعد قلت الي عندي
    فيصل:الي هو
    ريم:اني بشتغل
    فيصل:وانا عند قراري ونشوف كلمة من الي بتمشي
    ريم(بدون ماتقصد):نشوف
    فيصل:وش قلتي
    ريم(عندت خصوصا هذا حلمها):الي سمعته
    فيصل:نشوف من الي بينفعك
    وسكر الخط بوجهها ريم انصدمت من ردة فعله وخافت من الي بسويه بس هي عند كلمتها تبي تشتغل وماكانت تدري بان ممكن تواجه هالصعوبات خافت من فكرة ان ممكن يتخلى عنها دمعت عيونها ونزلت دمعه ورى دمعه لين ماقاد هالدموع الاف الدمعات وصارت تصيح ومو عارفه شتسوي ومابيدها حيله هي قويه بكل شي وتقدر تحل أي شي لكن الا عند هالشخص تحس نفسها
    ماتقدر تسوي شي ومابيدها حيله تضعف قدامه وتسلمه امرها بدون تردد ماعرفت شتسوي نزلت لمرسمها الي تحت تبي تشغل نفسها باي شي قامت ترسم وحبست نفسها برسمها واعتكفت هناك ورفضت الاكل وكل اهلها
    دقوا عليها الباب ان تفتح عندت وماتبي تركوها براحتها وهم مستغربين تصرفها عمرها ماكانت بهالشكل انها حزينه ومنهارة ومحتارة انتهت من رسمتها الي خذت من وقتها ساعات كانت راسمه ولد وبنت على يمين اللوحه بنت وعلى اليسار الولد وبينهم قلب فيه خدش
    خفيف لكن كان ماثر عليهم وواضح بملامحهم هالتاثير
    وهذي بدقة رسم ريم لانها رسامه وتعتبر فنانه وهذا تخصصها بالجامعه مع ان نسبتها في الثانوي كانت تاهلها بان تكون دكتورة لكن هي رفضت ومشت ورى حلمها بأن تحققه وتطلع من كبار الرسامين وتنشر لوحاتها ماهمتها الشهرة على كثر ماتهتم بان الناس يعجبون بلوحاتها ويمدحونها تكورت بوسط الارض وقعدت تصيح لان محتاجه فيصل وماكانت تبي تزعله او ياخذ على خاطره منها .................................................. .............

    عبدالله (معصب): ممكن تفهمينه ليه ماتبين هالطفل
    رنا(انصدمت):عبدالله انا ماقلت مابيه
    عبدالله:اجل فسري ليه انتي تصيحين من جينا من المستشفى وانتي تصيحين
    رنا:أي بس مو معناته اني مابيه
    عبدالله:اجل ليه تصيحين
    رنا:تعبانه
    عبدالله:بس
    رنا:أي
    عبدالله:رنا لاتلعبين علي مستحيل التعب يتواصل معاك للحين
    رنا:طيب شتبيني اقولك
    عبدالله:قولي لي من قالتلك الخبر الدكتورة وانتي منهارة انتي ماتبين هالطفل
    رنا:طبعا ابيه بس
    عبدالله:بس شنو
    رنا:ماكنت ابي احمل هالفترة
    عبدالله:اجل متى
    رنا(وهي خايفه):لين مااخلص عالاقل هالسنه من الجامعه
    عبدالله(منصدم منها:وتحرميني اصير اب كل هالمده يعني
    رنا:لا بس بعد خايفه من الحمل
    عبدالله:ليه منتي اول وحده تحملين
    رنا:خلاص عبدالله حملت وصار الي صار
    عبدالله:بس ماامن عليه منك
    رنا:شلون يعني
    عبدالله:اخاف مثلا تنزلينه
    رنا(انصدمت):عبدالله شتقول هذا بعد ولدي وانا اخاف ربي ومستحيل اسوي كذا
    عبدالله:وش الي يثبت لي
    رنا:ماعندي اثبات بس مو لازم اثبت لان انا عارفه نفسي ان مو ممكن ااذي الطفل الي بداخلي
    عبدالله حس براحه بعدها ابتسم بوجهها مايبي يحسسها بشي وضمها وقال انا واثق فيك ومستحيل تسوين شي بس زعلتيني بكلامك وخلاص ماصار شي الحين لازم نسمع كلام الدكتورة ولاتتعبين نفسك ولاتجهدينها وخل نفسيتك مرتاحه وتغذي زين
    رنا(ابتسمت):كل هذا بسويه
    عبدالله:أي وباشرافي
    .................................................. .............
    هديل تكلم رهف ماسن (محمد).........................
    هدول:ويــــــــــــــــــــنــــــــــــــــــــك يالدبه من زمان عنك اشتقتلك
    رهوف:وانا اكثر بس خلاص انا بتزوج
    هدول:مبروك والله وكبرتي
    رهوف:ههههههههههههه بس بسافر
    هدول:وين ؟؟
    رهوف:مكان مقدر اتواصل فيه معاك
    هدول:شلون يعني
    رهوف:يعني انسيني
    هدول:مقدر انتي صديقتي
    رهوف:والله حتى انا مقدر بس شسوي
    هدول:لاتقطعيني عالاقل عطيني رقم جوالك
    رهوف:والله مقدر
    هدول:ليـــه مو حرام تعلقيني
    رهوف:والله الظروف تخلي الواحد خروف << احم احم صاحب هالمثل اذا قريته تذكرني(خارج القصه هالجمله)
    هدول:ههههههههههههههههههه وش هالمثل
    رهوف:ماعليك المهم انا حبيت ادخل واودعك
    هدول:مني مصدقه زين ان ماكلمتك وسمعت صوتك او شفتك كان مدري وش بتكون حالتي
    رهوف:اوكي توصين شي تبين شي
    هدول:لا حبيبتي سلامتك ومبرووووك
    رهوف:الله يبارك فيك
    هدول:شوفي مو تطلعين الحين ابي اسولف معك واقولك وش سوينا وشنو صار معنا
    رهوف:اوكي مني طالعه سولفي
    .................................................. ..............
    _____________________________
    كانت تعبانه وماتحس باللي حولها جت تنزل من الدرج وكان فيه شوية ماي على اوله ومع الدوخه اهتزت رجولها معلنه سقوطها من اول الدرج لاخره طبعا صرخت من الالم ركضت عليها بسمه لانها ارتعبت من صرختها الي زلزلت البيت وشافتها تنزف خصوصا هي حامل بالشهر الثاني يعني خطر عليها أي شي ممكن ياذيها بتنزل الي في بطنها

    بسمه(بخوف): بسم الله عليك رنا وش صار
    رنا(وهي تاشر لها بان تتصل بعبدالله لانها بتحس انها بتموت):جيبي الجوال واتصلي على عبدالله
    بسمه:زين زين دقايق
    وراحت ركض واتصلت عليه وهو عصب وسكر الخط بوجهها بسمه مااهتمت لان حسبته ان هذي اثر صدمته
    اما هو كان يتحلف ويتوعد فيها ويتمتم بكلمات سوتها الحقيرة سوتها
    .................................................. .................

    هديل(بصوت حزين وشوي وتصيح):شفتي وش اللي صار لرنا
    ريم(ببرود):وش اللي صار
    هديل(استغربت بس كملت):سقطت
    ريم:طيب
    هديل:شلون طيب هذي اختنا
    ريم:هذا قضاء ربك شسوي انا
    هديل(صرخت بالم):شفيك صايرة بليده وعديمة احساس وين قبل كنتي الحنونه وين طيبتك تبخرت وين ريم البشوشه المرحه وين ابتسامتك الي ماتفارق وجهك وينها شفيك ماعندك احساس وش صاير لك مو انا اختك صارحيني وقولي قولي
    ريم(حست بكف حار على خدها من كلام اختها وكانها صحت من اللي كانت فيه قعدت تصيح وتقول):تسئليني انا مو بيدي ياهديل مو بيدي شذنبي اذا كنت احبه شذنبي اني كان عندي حلم وبودي احققه وش ذنبي (وقعدت تصيح)
    تعجبت هديل منها والي حاولت تفهمه من كلامها ان شكل مشكلتها مع فيصل قربت منها وضمتها وتموا يصيحون مع بعض يمكن دموعهم تغسل الهموم الي نزلت عليهم فجأة .................................................. ..............
    عبدالله(معصب ويصارخ):ممكن تفسرين الي سويتيه وشو
    رنا(من بين دموعها):وش سويت
    عبدالله:رنا كلامك مو علي شلون قلبك طاوعك تقتلين روح بريئه وشلوووون
    رنا(ماتوقعته يقولها كذا تمت ساكته)
    عبدالله(بقلة صبر):ليه ساكته تكلمي قولي أي شي
    رنا:شقول انت متهمني بشي انا ماسويته وبريئه منه
    عبدالله:كذابه ومستحيل اصدقك
    رنا(انصدمت منه):عبدالله مستحيل اقتل ولدي مستحيل طيحتي من ... قبل لاتكمل قاطعها وقال:لاتقولين صدفه
    لان مني مصدق
    رنا:انا قلتلك اني طحت بالغلط مو تعمد مني ليش مو مصدق
    عبدالله:لان مو معقول الماي الي على الدرج صدفه وبأن امي تشوفك تحاولين تطيحين نفسك صدفه
    رنا(شهقت وبانت الصدمه على وجهها):امك وش دخل امك
    عبدالله:امي ياانسه قالت لي ان شافتك تكبين ماي وتحاولين تزحلقين نفسك وصار الي صار
    رنا(زاد صياحها وزادت دموعها وماعرفت شتقول)
    عبدالله:بتنكرين هالمرة
    رنا(وهي تصيح):أي بنكر لان انا قلتلك طحت غصبن عني كنت دايخه
    عبدالله:يعني بتكذبينها
    رنا:انا ماقلت اكذبها انا قلت اللي عندي واللي صار
    قرب منها والشر يتطاير من عيونه مسكها من شعرها وقال:انتي طالق
    ورماها وطلع شهقت رنا وانصدمت وقعدت تصيح وتندب حظها مو مستوعبه او متخيله اللي صار حست نفسها بحلم مو معقول يكون طلقها هذا حبيبها الي ياما افتخرت فيه قدام الكل الي ماعمرها زعلت منه وماتوقعت تتطلق وماتوقعت يكون في خلاف بحياتهم
    بس تجري الرياح.....بما لاتشتهي السفن
    .................................................. .........



    سسابقاً أحـوبك

  3. #23

    افتراضي

    خالد:وينك ياخي ماتنشاف
    فيصل:مشاغل الدنيا
    خالد:افا وتنشغل عني
    فيصل:وشسوي ظروف
    خالد:مو مشكله بس خل نشوفك
    فيصل:خلاص اليوم مرني المكتب واطلع انا وياك
    خالد:خلاص تم الحين تامر بشي
    فيصل:لاسلامتك
    خالد:الله يسلمك مع السلامه
    فيصل:مع السلامه
    وسكر فيصل من خالد وهو يتنهد بالم ومشتاق لصوتها مشتاق لضحكتها الي يحس بانه مالك الدنيا اذا سمعها مشتاق لكل شي فيها شلون قدر يستغني عنها بهالسهوله
    بس هي الي اختارت وتتحمل
    .................................................. .............
    ام خالد(وهي تصيح):ياقلب امك خلاص هدي لاتصيحين
    رنا(وهي تصيح بقوة):مقدر يمه مقدر مني قادرة اتحمل احس اني بموت مستحيل يكون طلقني مستحيل
    هديل(وحالتها ماتختلف عنهم):رنا خلاص اهدي مايصير الي تسوينه اهدي
    رنا(وهي تصارخ):مقدر مقدر اهدا
    دخل عليهم خالد وشافهم بهالوضع ولما عرف بطلاق اخته انصدم .........
    خالد:ليه وش صار
    رنا(ماتكلمت)
    خالد:رنا تكلمي وش صار يمه هديل تكلموا
    ام خالد:والله مدري ياولدي من جت وهي تصيح ولاراضيه تتكلم بس عرفت انها تطلقت
    رنا:خلاص اتركوني بحالي انا بطلع لغرفتي
    خالد(عصب):شلون نتركك تكلمي وقولي
    رنا:خل هو يقولك
    وطلعت تركض فوق وهي منهارة ......
    دخلت عليها الغرفه وهي معصبه منها ومسكتها من مع كتوفها وهزتها
    هديل:انتي ماتحسين مابقلبك رحمه اصحي ليه هالبرود ليه
    ريم:شتبين
    هديل:اختك تطلقت وانتي هنا معتكفه لمتى قولي لي لمتى
    ريم:اطلعي برة
    هديل:لا هالمرة مابطلع ريم لك اسبوعين واكثر وانتي بهالغرفه اكل ماتاكلين جامعه وماتداومين الايوم وتتركين عشرة وش سالفتك ودراستك مهملتها وامي قلبها متقطع عليك وكل هذا وماتحسين وجودك بالبيت كعدمه لاتحسين ولاشي شفيك تحركي تكلمي
    ريم:ضارتك بشي
    هديل(صرخت):ريم مجنونه انتي شفيك من متى كنتي بهالسفاله هذي اقولك اختك تطلقت ماتحسين ولاتعبرين بكلمه ريم اذا السالفه على فيصل ماانتهت حياتك عنده وبس انا متاكده انه عايش حياته مااقول انه مو زعلان بس عالاقل مو مثلك
    ريم(انصدمت وش الي خلاها تقول كذا وهي ماقالت لاحد سالفة هواشها مع فيصل)
    هديل(قربت من ريم وبألم بصوتها):من متى كان قلبك كتلة حجر ماتحس من متى ريم لاتدمرين حياتك احنا نحبك ونبيك والحين محتاجينك ورنا محتاجتك بان تواسينها ريم والله نحبك (وقامت تصيح)
    ريم(مدت يدها لهديل وضمتها وهديل قالت):مابي غير انك ترجعين الاوليه
    ريم:مقدر
    هديل بعدت عنها وقالت:للدرجه ماثر عليك هو اهم منا يعني خليه ينفعك
    طلعت هديل معصبه من هالاخت الي صار قلبها حجر وصارت تتعامل ببرود وجفا
    (يقولون ومن الحب ماقتل)
    .................................................. .............
    رنا وريم تموا بغرفهم وهديل تروح لهذي وتجي لذيك وامهم متحسرة عليهم ومو عارفه وش صاير لهم وصارت هديل تحاول تهدي بامها وتقنعها بأن مافي شي بريم ورنا انشالله بتنحل مشكلتها .................................................. ...........
    ابو عبدالله:الله يسود وجهك وش سويت شلون تطلق بنت عمك اقرب الناس لك
    عبدالله:يبه هذا قراري ومحد مفروض يتدخل فيه
    ابو عبدالله:وين تحسب نفسك عايش بامريكا ببلاد الغرب
    عبدالله:لايبه بس خلاص صار الي صار
    ابو عبدالله:الحين تروح ترجعها وتعتذر منها
    عبدالله(انصدم):مستحيل يبه
    ابو عبدالله:يااما ان ترجعها او لا انت ولدي ولاعرفك
    عبدالله:يبه شتقول
    ابو عبدالله:الي سمعته وماعندي كلام غيره
    طلع عبدالله معصب ومحتار في قراره هو يحبها بس مستحيل يسامحها على الي سوته وبنفس الوقت مستحيل يخلي ابوه يغضب عليه ومستحيل يتخلى عنه او يخلي ابوه يتبرى منه مستحيل حس ان الدنيا ضايقه فيه ومو عارف يتصرف هل يعتذر منها ويكسب ابوه وبكذا ربحها وربح ابوه او ان يخسر الاثنين مو عارف شيسوي حس انه بموت من الافكار الي ماخلته بحاله
    .................................................. ...........
    هديل:يارنا فهميني وش صار
    رنا:هديل تكفين اتركيني
    هديل:مقدر انتي وريم وامي خلاص تعبت عالاقل ساعديني
    رنا(عقدت حواجبها):ليه وش فيها ريم
    هديل(بصوت حزين):مدري حتى هي صايرة مثلك لاتاكل ولاتشرب كله بغرفتها
    رنا:ليه وش صار لها شفيها بعد
    هديل:لاتسئليني اسئليها هي
    رنا:خلاص روحي لغرفتها والحين الحقك
    هديل(وهي فرحانه):يلا الحين
    رنا(ابتسمت بحزن)
    ____________________________

    وضحه:وصار الي ابيه
    بسمه:شتقولين يمه يعني كنتي تبين رنا تتطلق
    وضحه:أي
    بسمه:مستحيل وليه
    وضحه:مالك دخل لاتتدخلين بالموضوع خلك على جنب
    بسمه:بس رنا لازم ترجع لان مالها ذنب
    وضحه:خلها وكلها ايام ونخطب مهاوي حق عبدالله
    بسمه:لا مستحيل الي تقولينه رنا بترجع لعبدالله وهذي مها مستحيل تدخل بيتنا او تكون بينا
    وضحه(عصبت):ليه هي مو بنت خالتك وتتمنين لها الخير
    بسمه:أي اتمنى لها الخير بس مع واحد غير عبدالله ومثل مااتمنى لها الخير اتمناه لرنا وانا بحاول اقنع عبدالله ان هي مالها يد بالسالفه
    وضحه:ياويلك لو تقولين له او تحاولين تقنعينه يرجعها
    بسمه:لا بترجع
    وضحه:تتحديني يابنت تتحدين امك
    بسمه:لايمه بس مقدر على الظلم
    وضحه:يعني انا ظالمه
    نزلت بسمه راسها وهي مو عارفه شبتسوي او شبتقول



    سسابقاً أحـوبك

  4. #24

    افتراضي

    هديل:والله يامل مدري شفيها لاتطلع ولاتاكل كله بغرفتها ريم تغيرت
    امل:تصدقين حتى فيصل تغير شكل في مشكله بينهم
    هديل:مدري شوفيها وتكلمي معها انا تعبت كل يوم اكلمها ولاتحس حتى رنا كلمتها بس كانت جامده تقولين كتلة صخر
    امل:خلاص بشوفها
    هديل:تبين اطلع معك والا تدلين
    امل:شلون ماادل وانا عايشه نص عمري بهالغرفه
    هديل:ههههههههههههه
    ..................................................
    --------------------------------------------------------------------------------

    عبدالله(وهو معصب وشاد على فكه وصاير فكه ابيض من العصبيه والقهر):شتقولين
    بسمه(وهي خايفه اول مرة تشوفه كذا بعذرها):شفيك عبدالله
    عبدالله(وهو لازال معصب):قولي الي قلتيه صحيح
    بسمه(وهي مرتبكه):أي صحيح
    عبدالله(صرخ بوجهها):مستحيل شلون شلون تسرعت وانتي من وين عرفتي بهالخبر
    بسمه(نقزت يوم صارخ):مــ..ن ااامـ..ي
    عبدالله:وامي شلون تسوي كذا
    بسمه:والله ياعبدالله مدري روح اسئلها
    عبدالله:مستحيل برضى او اخليها تغصبني مستحيل
    بسمه:وانا بوقف معاك لاتخاف
    عبدالله(تنهد ومسح على شعره ومايدري شلون بيحل هالمصيبه وماتخيل امه تسوي كذا ابدا)
    .................................................. ...............
    امل(بصوت حنون):ريمو شفيك ياقلبي مو على بعضك
    ريم(وآثار الدموع والهالات السوده و اضحه تحت عيونها وبصوت مبحوح قالت):مافيني شي
    امل(قربت منها):كل هذا ومافيك شي
    ريم:خلاص امل اتركيني بحالي مالي خلق احد
    امل(ابتسمت):يعني افهمي ياامل ولمي قشك وانقلعي برة
    ريم(بابتسامه باهته):لا بس خلاص سكري هالموضوع لان مافيني شي
    امل:اوكي الايام بتثبت لي
    (هزت راسها بيأس ريم وهي شبه مقتنعه بالقرار الي خذته)
    .................................................. .................
    رنا(وهي تشهق):شتقولين
    هديل:هذا الي سمعته من بسمه شفتي شلون الحقارة
    رنا(وهي دموعها على الابواب):مستحيل انا اعرفه هو يحبني وانا احبه مستحيل يسوي كذا
    هديل:مافي شي مستحيل يارنا عبدالله باعك ومن باعنا نبيعه مستحيل ترضين بالمذله انتي وخلاص هو بيتزوج بنت خالته الي ماتتسمى
    رنا:بس انا احبه وابيه وهو وعدني مايتخلى عني وانا ادري مو هو الي فكر فيها امه غصبته انا متاكده
    هديل:رنا اصحي من هالاوهام خلاص ماعاد لها داعي
    رنا:قلتلك ابيه ومتمسكه فيه وانا احبه ولايمكن افرط فيه
    هديل:يووه الكلام معاك ضايع شنو انتي ماعندك كرامه خلاص انسيه بيكون لغيرك
    رنا(وهي تصيح):قلتلك مستحيل انا بكلمه وافهم منه مستحيل اتركه او يتركني
    هديل:بس هو طلقك
    رنا:تو مابعد ارسل ورقتي وغير كذا طلقني طلقه يعني للحين انا زوجته
    هديل:مجنونه انتي اصحي وش فيك نقولك مايبيك وباعك خلاص بيعيه
    رنا(بصوت مجروح):هذا حبيبي مقدر وانا بكلمه
    هديل:هذا قرارك وهذي حياتك وانتي حره فيها سوي الي تبين
    .................................................. ...............
    ابو عبدالله(بعصبيه ارهقته خصوصا ان عنده الضغط):شلون تروحين وتخطبين البنت بدون ماندري شلون
    وضحه(وهي خايفه):عادي بنت اختي وخطبتها لولدي وش فيها
    ابو عبدالله:بس عبدالله متزوج
    وضحه:هو طلقها
    ابو عبدالله:بيرجعها مستحيل اخلي بنت اخوي تتدمر
    وضحه:ياابو عبدالله اهدا خلاص انا تكلمت مع اختي واتفقنا على كل شي ماله داعي العصبيه
    ابو عبدالله(منصدم):شلون اتفقتوا
    وضحه(بابتسامة خبث):يعني البنت وافقت وابوها اليوم بيتصل عليك
    ابو عبدالله:شتقولين انتي ليه سويتي كل هذا من ورا ظهري شايفتني طرطور تلعبين فيني مفروض تقولين لي وتستشيريني وهالبنت مرح تكون من نصيب عبدالله ورنا بترجع له
    قطع كلامهم صوت جوال ابو عبدالله تنهد وو يشوف الاسم الي بالشاشه خذا نفس وطالع وضحه باحتقار ورد بابتسامه صفرا ووجهه مسود
    ابو عبدالله:ياهلا
    ابو مها:هلا والله بجد احفادي هلا
    ابو عبدالله(انبهتت هالابتسامه وتلعثم وماعرف شيقول مستحيل يقدر يقول شي خلاص كله تم ومن راس هالعقربه الي حطته قدام الامر الواقع):جد احفادك مرة وحده كبرتني يارجال
    ابو مها:هههههههههههه ليه لايكون انت بالعشرينات
    ابو عبدالله:لا والله ياليت يرجع شبابنا
    ابو مها:أي والله بس خلاص العمر مشى وكبرنا وكبروا عيالنا والحين ولد بيكون زوج لبنتي الا بسئلك ولدك طلق مرته الاوليه صح
    ابو عبدالله(عصب بس مسك اعصابه):لا انشالله بيرجعها
    ابو مها:شلون الي عرفته ان طلقها وماعاد يبيها لان ماتجيب عيال وعاد خطبتوا له بنتنا هذا الكلام الي دار بين الحريم
    ابو عبدالله(انهبل وانصدم من الي قاعد يسمعه من شنو انخلق قلب زوجته ماتحس هي طالعها بنظرة ناريه ارعبتها وبعدين قال):يصير خير ياابو مها
    ابو مها:عاد نبي الملكه قريب قبل رمضان يعني
    ابو عبدالله(وهو ماعاد يشوف قدامه من العصبيه):يصير خير
    ابو مها:خلاص على بركة الله توصي شي وانا اخوك
    ابو عبدالله:لاسلامتك
    ابو مها:فمان الله
    سكر ابو عبدالله وهو يحس ان الدنيا تدور فيه خلاص كل الحلول طارت مافي غير ان مها لعبدالله وخلاص بس حاول يلاقي مخرج والمشكله ان ابوها متصل وخلاص كل شي تم تنهد بصوت مسموع كان يبي ياخذ نفس لان يحس بنفسه ضايق ومو عارف يتصرف تقدم للعقربه الي قدامه وهي على طول بلعت ريقها ووقفت
    ابو عبدالله:حبكتيها يعني وسويتي الي براسك بس وربي لاتندمين
    وضحه(بخوف):بتطلقني
    ابو عبدالله(ابتسم):هذا الي يهمك لا مني مطلقك بس بتندمين على الي سويتيه في حقي وحق ولدك يالظالمه وحق المسكينه الي قاعده تعاني والي مالها ذنب



    سسابقاً أحـوبك

  5. #25

    افتراضي

    عبدالله:شلون يبه مقدر انا برجع رنا خلاص ماعاد ابي أي شي غيرها
    ابو عبدالله:امك ورطتنا وانا ابوك خلاص خل رنا علي وهالملكه بتتم لان ابوها كلمنا وانتشر الخبر
    عبدالله:بس انا مابي مها مستحيل
    ابو عبدالله:كله منك لو انك مرجع رنا قبل هالشي او لو انك ماسويت فيها كذا بس خلاص الكل عرف بالخطوبه ومانقدر نتراجع ولاتبي تسود وجهي قدام الناس
    عبدالله:لايبه ماعاش من يسود وجهك بس
    ابو عبدالله:لا بس ولاشي خلاص انا عندي الحل
    عبدالله:يعني مها مابتكون لي
    ابو عبدالله:مها بتملك عليها بتملك لكن اذا قدر الله وماتمت فهذي فرحه لنا
    عبدالله:زين انا ابي رنا مستحيل اخذ غيرها او يحل مكانه احد هذي رنا يبه
    ابو عبدالله:قلتلك الحل علي وانا اليوم رايح لبيت عمك اقابل رنا واتفاهم معها
    عبدالله:بتكلمها عن ملكتي
    ابو عبدالله:كل شي بأوانه انت اصبر
    .................................................. ...............
    مها(وهي تناقز مثل الاطفال من الوناسه):واو واخيرا بصير حرم عبودي هههههههههههههه
    ام مها:اعقلي واكبري لاتفشلينا خلك رزينه وثقيله
    مها:يمه شسوي مستانسه حدي
    ام مها:الله يديم عليك هالوناسه
    وطلعت وتركت مها وهي شوي وبتنفجر من الفرحه بعدين جا سؤال ببالها وطلعت لامها
    مها:يمه
    ام مها:نعم
    مها:الحين الي ماتتسمى رنا خلاص طلقها عبودي
    ام مها(مبتسمه):أي طلقها
    مها(تنهدت):اشوه على بالي بعد حبيبي عبودي مايفكر بغيري
    ام مها:مها عيب تنادين زوجك بهالاسم
    مها:يمه ادلعه حرام وياربي ياحلو كلمة زوجك تهبل
    ام مها:ههههههههههههههه الله يكملك بعقلك
    مها:امين هههههههههههههههههه
    .................................................. .................
    ابو عبدالله:وين البنات ياخالد نادهم لي بسلم عليهم
    خالد:انشاالله ياعمي
    بعد مانادا خالد خواته كل وحده نزلت من غرفتها وطبعا ريم نزلت مستحيل تخلي عمها يشك او يحس بشي وهو يعرفها وفاهمها واذا عرف مستحيل بيتركها الا اذا قالت له شفيها وهي ماتبي تقوله شي ولاتبي تضعف قدامه خصوصا ان هي من تشوفه ماتحسه عمها لاابوها
    ابو عبدالله(وقف لهم يوم دخلوا):ياهلا ببنات الغالي هلا
    البنات:هلا والله ياعمي
    رنا:شخبارك ياعمي عساك عالقوة
    ابو عبدالله:الحمدالله يابنتي الحمدالله
    رنا:وشخبار خالتي
    ابو عبدالله:كلنا بخير مو ناقصنا الا انتي والله فضى علينا البيت من دونك
    رنا(ابتسمت غصب عنها وفيه غصه بحلقها):تسلم ياعمي
    ابو عبدالله:وانتوا شخباركم وشنو مسويين مع الدراسه
    ريم:تمام والله
    ابو عبدالله:زين الحمدالله (بعدها سكت شوي وقال):رنا ابيك بكلمتين على انفراد
    فهموا المقصد الي قاعدين واحترموا عمهم وطلعوا...
    رنا(حاولت تبتسم):امرني ياعمي
    ابو عبدالله(بصوت حنون):ابيك ترجعين لعبدالله
    رنا(شوي وتصيح):بس انا اتصلت عليه اكثر من مرة افهمه بس جواله مغلق هو بخير
    ابو عبدالله(ابتسم من حنانها وطيبتها حرام الي صار واللي بيصير فيها):يمكن مشغول بس الي ابيك الحين تسوينه ترجعين له
    رنا(بالم):بس هو طردني
    ابو عبدالله:ومتندم ويعض اصابعه بعد من الندم
    رنا:يعني هو الي قالك باقتناع منه
    ابو عبدالله(ابتسم):أي باقتناعه وش قلتي
    رنا(وهي فرحانه):وانا لي غير بيت زوجي
    ابو عبدالله:الله يكملك بعقلك يابنتي بس بغيت اقولك شي مهم واتمنى ماتتراجعين بقرارك
    رنا(عقدت حواجبها وهي خايفه من الي بتسمعه):قول اسمعك
    .................................................. .................
    هديل:مستحيل بعد الي سمعتيه بترجعين
    رنا(وهي تمسح دموعها):عمي فهمني وخلاص عرفت ان عبدالله انغصب من امه وهو مايبيها واكيد بظل بقلبه
    هديل(منصدمه من الهبله الي قدامها):انتي باي قرن عايشه واي حب قاعده تلهثين وراه يارنا مستحيل ترجعين
    رنا(قامت وقفت وفتحت شنطتها وقعدت تحط الملابس فيها وتقول):يا هديل انا احبه ومقدر استغني عنه خلاص اتركيني بحالي
    هديل(وهي شوي وبتنهبل):الحين يضربك ويطلقك ويطردك وبيتزوج عليك وتقولين عادي احبه
    رنا(بصوت مؤلم وهي تشهق وتصيح):ياهديل صدق صار لي كل ذا بس مااتخيل نفسي بدونه
    هديل:يامجنونه اسفهيه تمي كم يوم عندنا مو على طول ترجعين كانك رخيصه وخالد اصلا مابيرضى بهالسهوله ترجعين بعد ماانذليتي
    رنا:عمي فهمه وهو اقتنع
    هديل:وامي الي قلبها متقطع عليك بتتركينها
    رنا:امي انا اقنعتها وهي قالتلي ان المره مالها الا بيت زوجها
    هديل:هذاك اول يوم ان المره مالها لاحول ولاقوة اما الحين انتي متعلمه ودارسه وعندك شهادتك وفلوسك
    رنا:مابي كل ذول
    هديل:اجل شتبين
    رنا(وهي تسكر الشنطه وتنزلها عن السريرتنهدت وقالت):ابي عبدالله
    هديل(منقهرة):ياربي من عبدالله الي ماكل عقلك
    رنا(من بين دموعها):احبه
    هديل(وهي طالعه من الغرفه):مجنونه
    .................................................. ..............
    عبدالله(وهو فرحان):صدق يبه رضت
    ابو عبدالله(وهو مبتسم):أي شفت طلعت اصيله ومافرطت بزوجها
    عبدالله:وانا لايمكن اني افرط فيها بس متى اروح اخذها
    ابو عبدالله:بكرة العصر روح غديها برة وراضيها بكلمتين وبعدها ارجعوا للبيت
    عبدالله:والله انك كفو يبه
    ابو عبدالله:وصحيح ابو مها كلمني واتفقنا الملكه الاربعا الجاي
    عبدالله(اختفت فرحته وانمسحت ابتسامته):يعني ماتكنسلت
    ابو عبدالله(هز راسه بلا)
    عبدالله:وشلون يعني بعد اربع ايام وشو له مستعجل
    ابو عبدالله:يقول يبيها قبل رمضان
    عبدالله:يصير خير الحين انا طالع تامر بشي يبه
    ابو عبدالله:الله يحفظك

    .................................................. ..
    مل:فيصل وبعدين معاك لاانت راضي تتكلم ولاهي فهمني لمتى
    فيصل:امل مالي خلقك اطلعي برا
    امل:لامني طالعه وترى بعلم امي ان في شي بينك وبينها تكلم
    فيصل:تهددين يعني
    امل:لابس ابيك تتكلم مو حاله هذي
    فيصل:اسئليها هي
    امل(وهي متملله):سئلتها مليون مرة تقول مافي شي قول يافيصل تكلم انت
    فيصل(تنهد وتعدل بجلسته):تعالي اجلسي
    امل(ابتسمت):مابغيت
    .................................................. ...................
    هديل(وهي حاطه يدها على فمها لان شهقت من كلام ريم):شتقولين وش هالقرار
    ريم(بتعب):الي قلتلك
    هديل:ريم لاتتلاعبين خلاص كلميه واعتذري مهما كان هذا فيصل
    ريم:وفيصل مابيه كلمته اكثر من مرة رسلت له اكثر من مليون رساله لعل وعسى يرد او يكلمني بس مافي فايده انا كنت بتنازل عن الشغل بس الحين معانده ومتمسكه فيه
    هديل:ريم لاتتسرعين
    ريم:هديل انا تعبانه خلاص تعبت وماتسرعت ابدا بقراري وعارفه وش قاعده اقول
    هديل:بس انتي تحبينه
    ريم:عارفه
    هديل:وكذا بتندمين
    ريم:عارفه
    هديل:اجل لاتتسرعين
    ريم:خلاص كرامتي انهانت مستحيل ارضى فيه لو يجي لعندي
    هديل:يعني بتتطلقين
    ريم(هزت راسها ودموعها اربع اربع)
    هديل:ياربي من هالخوات وش هالعبط الي نازل عليهم فجاءة
    ريم:ليه وش السالفه
    هديل:انتي ماتبين فيصل مع ان الغلطه الي بينكم ماتسوى ورنا متعلقه بعبدالله مع انه دمرها
    ريم:نصيب
    هديل:امحق نصيب استغفر الله
    ريم:انشالله نصيبك احسن
    هديل:اعوذ بالله مني متزوجه بعد الي شفته
    ريم:لالا تقولين كذا يمكن نصيبك احسن
    هديل:زين اذا جا النصيب
    ريم:الا وين امي
    هديل:عند بيت ام فيصل
    ريم(من سمعت اسمه حست بانها مشتاقه له بالحيل بس على طول رجعت لقرارها الاولي يعني تحبه بس تكابر وهي اتصلت عليه بس مارد عليها ولامرة ولاعلى رسايلها فحبت توريه ان عندها كرامه ومستحيل بترجع له واذا بترجع ..... بترجع وهي ضامنه موافقته انها تشتغل)
    هديل:ياهو وين رحتي
    ريم:هلا
    هديل:اقولك تحبينه
    وقامت هديل وهي محتارة صارت مثل الحكيم في البيت تراضي ذيك وتروح لهذيك رنا وخلصنا منها جتنا عاد الي راسها يابس وقرارها صعب
    .................................................. .............

    --------------------------------------------------------------------------------

    فيصل(وهو منصدم):معقول
    امل(وهي منزله راسها):هذا الي تبيه
    فيصل:مستحيل هي تحبني وانا بعد احبها
    امل:بس فات الاوان يافيصل وهي ماعندها غير هالقرار
    فيصل(وهو يجلس لان حس ان رجوله مو قادرة تشيله اكثر من كذا):زين تكلموا معها فهموها شكثر هي تعني لي
    امل:فيصل كلمتها وكل يوم كنا نكلمها بس انت خسرتها انت ليه يوم كانت تتصل عليك وتترجاك بالرسايل تتطنشها على بالك بتتأدب لا انا اعرف ريم محد يجبرها على شي ويوم عرفت انها خلاص مابتشتغل استغربت شلون تنازلت عن هالحلم لان ريم أي شي يجي ببالها وودها تسويه ... تسويه لو وين ماكان ولو كان مستحيل الوصول له توصله بس انت الي مارضيت عليها وذليت كرامتها وهي الحين متمسكه بقرار الشغل وغير كذا متمسكه بقرار انفصالك عنها
    فيصل:مستحيل اتركها مستحيل انا احبها انا لازم اتفاهم معها لازم اشوفها واكلمها
    امل:شلون
    فيصل:جيبيها هنا البيت
    امل:مقدر يافيصل مقدر
    فيصل:امل عشان اخوك
    امل:بحاول
    ..................................................



    سسابقاً أحـوبك

  6. #26

    افتراضي

    ام خالد(وهي تصيح):لايمه لا الاالطلاق
    ريم(وتصيح بعد مع امها):خلاص يمه قلت لكم مابيه خلاص
    ام خالد:ليه هو بشنو اذاك بشنو ضرك
    ريم:يمه خلاص انا ماابيه مو انتي تبين راحتي خلاص اتركيني على راحتي
    ام خالد:يمه انا ابي مصلحتك هذا غلط الي تسوينه واكبر غلط
    ريم:خلاص هذا قراري انا ابي انفصل عنه
    ام خالد:بدون سبب
    ريم:أي يمه بدون سبب وخلاص تكفون اتركوني على راحتي
    ام خالد:الله يهديك يمه
    طلعت ريم مكسورة وحزينه بس خلاص كل شي الا كرامتها تحس بنفسها انهانت بسبته وقررت توريه من تكون
    .................................................. ............
    مها:انت شعليك مني
    سارة:بس غلط تاخذين واحد متزوج وتخطفينه من زوجته
    مها:انا ماخطفته هو يبيني وهو الي خطبني
    سارة:بس ماتحبينه
    مها:لكن هو غني
    سارة:يعني بتاخذينه لفلوسه زين احنا بعد اغنيا ومو بقاصرنا شي
    مها:لكن مو بمثله
    سارة:انا ماارضى على الظلم شلون ترضين تاخذين زوج صديقتك
    مها(بقرف):وع هي مو صديقتي
    سارة:انا مااقصد صداقه صداقه لكن جلستي معها اكثر من مرة وضحكتي معها وزرتيها ببيتها واكلتي وشربتي معها شلون يطاوعك قلبك
    مها:اووووه منك مابنخلص خلاص فكيني شتبين انتي
    سارة:طيب خل نترك هذي الاشيا على جنب علاقاتك الي قبل
    مها(ارتبكت):شتقصدين
    سارة(ابتسمت):اقول علاقاتك شلون تتزوجين وانتي على علاقه بحوالي مليون شاب
    مها:ومن قالك انتي اصلا
    سارة:انا اختك وساكنه معاك بنفس البيت والغرفه بعد وفوق هذا انتي اختي الوحيده شلون مرح اعرف
    مها:انتي قلتيها اختي يعني الاخت تتمنى الخير لاختها
    سارة(بسخريه):وانتي قلتيها الخير والي بتسوينه انتي شر وهالاقل انهي هالعلاقات لاتوديك بعدين في خبر كان
    مها:اسفه مقدر
    سارة:شلوووووون بتتزوجينه اجل
    مها:انهيت كل شي لكن واحد منهم الصراحه مقدر على بعده
    سارة:مها مجنونه انتي لاتقولين ناصر
    مها:أي ناصر مقدر اتركه احبه من كل قلبي مقدر
    سارة:بس انتي بتتزوجين يعني لازم تتركينه
    مها:الحين الزواج بدري عليه خل املك الحين ويصير خير على الزواج
    وطلعت وخلت اختها الي اصغر منها بالسن لكن احسن منها بالتفكير واكبر خلتها منصدمه ومو مصدقه ان اختها بهالبشاعه والدنائه هذي
    .................................................. ...............
    ريم(وهي تبكي وتترجى):خالد تكفى انا اختك خلاص ماابيه خلاص
    خالد(عوره قلبه من صياحها وخصوصا له حوالي الساعه وهو يتناقش معها):بس فهميني ليه
    ريم:مابي مابي اتزوج خلاص
    خالد:صعب ياريم صعب شلون تتركينه بدون سبب عطيني عالاقل سبب واحد
    ريم:خالد انا ابي اشتغل وهو مارضى وخلاص علاقتنا وقفت لهنا خالد لاتفاتحه بهالموضوع واني قلتلك بس خلاص انا ابي انفصل عنه
    خالد:احاول
    ريم(وهي تترجاه):خالد ماابيه ماابيه ولاانت بتغصبني
    خالد(باندفاع):لالالا مستحيل اغصبك بس
    ريم:خلاص لاتقول بس انا ماابيه واصلا من قبل ماكنت ابيه بس عشانك وافقت
    خالد:شلون
    ريم:خلاص خالد قلت الي عندي ولاتردني
    خالد(هز راسه):يصير خير.... يصير خير
    .....



    سسابقاً أحـوبك

  7. #27

    افتراضي

    دق الجرس وطلع خالد يفتح ..
    خالد(بدون نفس):هلا تفضل
    عبدالله(استغرب بس ابتسم):هلا فيك
    دخل للمجلس مع خالد وبعدها جلس عبدالله وقال:شخبارك ياخالد وشلون الشغل
    خالد:تمام الا شخبار عمي
    عبدالله:بخير يسلم عليك
    خالد:الله يسلمه .. عن اذنك
    عبدالله:خالد
    خالد:هلا
    عبدالله:اذا ماعليك امر ناد رنا لي
    خالد(ابتسم):وانا وشو له رايح
    عبدالله:ههههههههههههه
    راح خالد لرنا الي كانت مرتبكه ومستحيه وبنفس الوقت خايفه كل هالمشاعر كانت فيها ومجتمعه لها وكانها اول مرة بتقابل عبدالله وماكانها بحياتها شافته ناداها خالد وابتسم لها وقال:لاتنغصبين على شي وانا اخوك
    رنا(ابتسمت):لا ياخالد مو مغصوبه لاتخاف
    خالد:واول مايصير معاك شي رقمي عندك قولي لي واجيك طيران
    رنا:ماتقصر ياخالد
    خالد:زين رجلك بره يبي يتفاهم معاك
    باسها خالد من راسها وطلعت وهي مرتبكه من هاللقاء مابتدري وش مصيره
    .................................
    _________________


    فيصل:الي تقوله مقدر عليه
    خالد:يافيصل ماودي اخسرك انت اخوي اكثر من انك صديقي
    فيصل:بس الصراحه شاريها وابيها
    خالد:والله حاولت معها ياخوي وهي مارضت البنت معنده وبصراحه قالت لي كلام احسه طالع من قلبها
    فيصل(وهو عاقد حواجبه):وش قالت
    خالد(نزل راسه):تقول كانت مغصوبه وماحبت تكسر بخاطري وترفضك
    فيصل(منصدم):ليه انت غصبتها
    خالد:لالالا وانا اخوك مستحيل
    فيصل:اجل وش هالكلام
    خالد:من الاخر هي ماتبيك ومافي حل غير الانفصال وخلاص ماعندي كلام غيره
    فيصل:حاول مرة ثانيه
    خالد:حاولت بشتى الطرق لكن البنت عنيده وانا مقدر اغصب اختي على شي
    فيصل(عصب):مستحيل اطلقها
    خالد(بهدوء):فيصل طلقها بهدوء وبدون فضايح
    فيصل:قلت لك مستحيل
    خالد:لاتخليني يافيصل استخدم اسلوب ثاني معك خلاص الانفصال هو الحل
    فيصل(بسخريه):وشو الحل الي بتستخدمه معاي
    خالد(وهو قايم):انت ادرى وورقتها توصلها باقرب وقت
    فيصل(قام معاه):بس انت ماترضى الفضايح لاختك
    خالد:وانت بتطلقها بدون فضايح
    فيصل:بس كذا تحمل اسم مطلقه وانت ماترضاه لها وغير كذا انا صديقك ومايعيبني شي وتعرفني ليش تبي تحطمني مو تقول اني اخوك
    خالد:والله يافيصل ان حاولت معها وغير كذا اكيد مااتمنى لك الشر واحبك وبتم علاقتنا وبنتم اخوان وانا كان بودي اعرف السبب بس ماعرفت وانا كل شي ولااغصب خواتي انا اعتبر ابوهم ومسؤول عنهم من بعد وفاة الوالد الله يرحمه
    فيصل:الله يرحمه بس
    خالد:فيصل انا اكثر واحد اعرف ريم وقرارها مابتتنازل عنه مهما كان خلاص لاتحاول وقلتلك خواتي عندي بالدنيا وابوي الله يرحمه وصاني عليهم وخلاص انهي هالسالفه وطلق
    فيصل:شلون يهون عليك اختك تتطلق
    خالد(وهو منزل راسه):وانت على بالك مستانس الا ماقدرت انام الليل كله وانا افكر بمستقبلها ومصيرها وافكر بقرارها الي طلع فجاءه لكن مستحيل اغصبها
    فيصل:خلاص فهمت وانشالله خلال هالايام بتوصل الورقه
    وطلع فيصل وتنهد خالد ماكان يبي يكون بهالقسوة معاه وبنفس الوقت ذيك اخته بس قال بنفسه ان من يرجع البيت بيكلمها يمكن تعدل عن قرارها وبجرب حظه التفت لفيصل صديق عمره الي كان واقف يكلم واحد شكله يعرفه طالعه بنظرات حزن وحس ان لازم يكلم ريم خصوصا ان ماعندها عذر حتى تنفصل عن فيصل
    .................................................. ............
    عبدالله(بابتسامه):ياهلا والله شخبارك رنا
    رنا(وهي منزله راسها):تمام انت شخبارك
    عبدالله:من شفتك صرت بخير
    رنا(تذكرت اللي صار لها منه وحست بغصه بحلقها هو انتبه لها وكأنه عرف بشنو هي تفكر قرب منها وجلس جنبها وقال):زعلانه للحين يالغاليه
    رنا:لو زعلانه ماكان طلعت لك بس
    عبدالله(ابتسم):بس شنو
    رنا(نزلت راسها وحاولت ماتبكي):مابيك تتزوج
    عبدالله(حس بالدنيا تدور فيه ومو عارف شيقول):اذا تبين من بكرة اكنسل كل شي
    رنا:وعمي لا مستحيل
    عبدالله:بس ولازعلك يالغلا
    رنا:مقدر اشوفك مع غيري
    عبدالله:بس انا مابكون غير لك ياعمري
    رنا:وشلون وانت بتتزوج
    عبدالله:بس بتبقين غير
    رنا:شلون وانت بتكون (وبغصه):بحضنها
    عبدالله:انا مابتزوجها الا عشان امي يعني اعرفي مابينا علاقه بس الاهم انتي تحبيني
    رنا(ابتسمت):لو مااحبك كان ماشفتني الحين قدامك
    عبدالله:وانا كذا ابي



    سسابقاً أحـوبك

  8. #28

    افتراضي

    ريم:يافيصل قلت لك مستحييييييل
    خالد:بس انتي تطلبين الطلاق عشان شي سخيف
    ريم:اني ابي اشتغل هذا شي سخيف هذا حلمي ومني متنازله عنه بسهوله
    خالد:وفيصل
    ريم(نزلت راسها وحاربت دموعها عشان لانزل):الي بينا انتهى
    (وطلعت تركض ودموعها سبقتها اما خالد هز راسه بأسى ومستحيل يوقف بوجه اخته وطلع يقول لفيصل القرار الي ممكن يدمره)
    .................................................. ...............
    هديل(وهي تصارخ):ريم مستحيل انتي تحبين فيصل لاتقعدين تتغلين زياده خلاص ارجعي له
    ريم:لاتصارخين علي ومو انتي الي تأمريني انا خلاص خذت قراري ومني متنازله عنه
    هديل(قربت وجلست جنبها وبصوت حنون):بس هذا فيصل
    ريم(وقفت):وانا ريم
    هديل:ريم والله انه يحبك وشاريك ومشكلتك تنحل بسهوله وغير كذا الصراحه احسها تافهه
    ريم(بألم):لاياهديل لما تكونين تبين تحققين حلم من صغرك ويوم كبرتي وتقدرين تحققينه ويجي احد يخربه عليك مو شي تافه ولما تنهان كرامتك هذا شي مهو تافه
    هديل:بس انتي قلتي انك تنازلتي
    ريم:أي تنازلت اني اشتغل واكون مديرة لمعرض بعد مارحت لدكتورة بالجامعه واعتذرت ان مابي اشتغل بس الحين معنده وابي اشتغل تدرين ليش
    هديل:ليش
    ريم(وهي تدمع عيونها):لان فيصل قهرني حاولت اراضيه بشتى الطرق ولانفع معاه واهان كرامتي كل مااتصل قفل بوجهي وارجع اتصل وبعدين يمل مني ويقفل الجوال اسكت واقول عادي انا احبه ولما ارسل له رسايل اترجاه فيها يسامحني وماكنت القى غير الجفا من ناحيته وانا ماعدت اتحمل ومااقدر اكمل خلاص
    هديل(بمزح):طيب اضغطي ستارت وبعدين كملي
    ريم(ماقدرت ماتضحك وبعدين طالعت هديل وقالت):انا اكلمك بجد وانتي تقلبينها مزح
    هديل:والله مو قصدي بس ابيك ترجعين لفيصل تكفين
    ريم(بعناد):لاء والف لاء
    هديل(بتوسل):ريم عنادك بيوديك بداهيه والله مو كل مرة تعاندين
    ريم:لا هالمرة واثقه
    هديل:سوي الي يريحك الكلام انتي معاك ضايع
    بعد ماطلعت هديل ريم حست بشوقها لفيصل ودها تكلمه تشوفه بس قاومت هالرغبه بس المشكله تحبه وماتقدر تتخلى عنه بس خلاص طفح كيلها وتبي توريه من ريم .................................................. ..............
    امل(بصدمه):طلقتها
    فيصل(بحزن واضح):أي
    امل:مستحيل كان انتظرت
    فيصل:ياامل خلاص يهون عليك اخوك هانتني كم مرة ودخلت اخوها وخلاص انا ماانكر اني احبها بس هي تبي هالشي ولاني احبها سويت الي يريحها
    امل(وهي تبكي):بس يافيصل كان انتظرت عليها لو شافتك انك متمسك فيها كان بتلين بس ليه استعجلت
    فيصل:خلاص ماظنتي بتلين والي بينا انتهى (وبتردد وغصه):والله يوفقها مع غيري
    امل(وهي تشهق من الصياح):مستحيل ريم لغيرك مستحيل
    (ضمها فيصل وهو يفكر شلون بتكون حياته مع غير ريم ... ريم الورده الي عطرت حياته بوجودها ريم الي من يسمع صوتها يحس بسعاده مالها مثيل ريم الي صدى ضحكتها للحين يتردد بأذانه ريم وريم وريم مابيوقف وهو يتكلم عن ريم بس خلاص كل شي انتهى وهذا الي تبيه وهو مايقدر مايحقق طلب او امنيه لريم)
    .................................................. .............
    ريم(وهي تشهق من الصياح وتصرخ وتبكي بقوة):ابي فيصل ابيه مابي غيره (وتمت تصيح على هالحاله وماكانت تبي احد يشوفها او يكلمها كانت تبي تبين لهم انه مو هامها خصوصا ان هي الي طلبت الطلاق)
    .................................................. ...............
    هديل(وهي تكلم نفسها):كنت داريه ياريم انك تبينه بس الله يهديك ويفك عنك هالعناد الي مابيجيب لك نتيجه
    .................................................. .............
    عبدالله:شفيك رنا زعلانه
    رنا(وهي تحس انها بتموت):اليوم ملكتك عليها وتبيني افرح
    عبدالله(انصدم):اليوم
    رنا:أي لايكون نسيت
    عبدالله(بألم):تصدقين نسيت احد يكون مع رنا وماينسى بس الله يصبرني على هاليوم
    رنا(وشوي وتبكي):عبدالله مقدر اشوفك مع غيري
    عبدالله:انا لك ومابكون لغيرك لاتخافين
    رنا(ودموعها نزلت):لابتكون لغيري بتكون لي ولمها وانا مابيك لغيري ابيك لي انا وبس
    عبدالله(وهو يمزح):وش هالانانيه
    رنا(وهي تبكي):انانيه اني احبك
    عبدالله:لا يالغلا امزح بس حبيبتي قلتلك علاقه بينا مستحيل بتكونين دوم بالقلب ومابتتغير مكانتك يالغلا
    رنا:مابتتغير بس بيكون لمها نصيب
    عبدالله:مها مابتكون اكثر من انها بنت خالتي اما انتي حبي وعمري وحياتي كلها
    رنا(ضمته وهو خذها بحضنه بقوة وتمت تبكي لعل دموعها تنسيها شوي من الامها اما عبدالله حاس بهم ثقيل على قلبه اليوم ملكته مو مصدق الله يسامحك يايمه الله يسامحك على الي سويتيه فيني وانا مو ذابحني غير دموع رنا مقدر اشوف دموعها ومااسوي شي مقدر)
    رنا(وهي تصيح):عبدالله مقدر اشوفك تنزف لغيري مستحيل
    عبدالله(بحزن):خلاص يالغلا دموعك غاليه علي وكل دمعه من دموعك تجرحني مليون مرة شوفي انتي كم مرة جرحتيني




    سسابقاً أحـوبك

  9. #29

    افتراضي

    مها:هلا حبيبي
    ناصر:وينك حياتي لاتتصلين ولاتسئلين
    مها:معليه حبيبي بس مشغوله هالفترة انت وينك حياتي رجعت من السفر ولالاء
    ناصر:لاحبيبتي انا للحين بجده
    مها:توصل بالسلامه يلا قلبي بعدين اكلمك
    ناصر:اوكي مع السلامه
    (وسكرت وهي تتنهد ياربي احبه واحب كل شي فيه مدري شلون بصبر على عبدالله بس خل اربح منه كم ريال وبعدها مع السلامه مستحيل اقدر اصبر معاه وصحت من افكارها على صوت اختها)
    سارة:انتي ماقلتي له ان ملكتك اليوم
    مها:بسم الله وانتي حضرتك تتنصتين علي
    سارة:لا انتي الي مو حاسه بنفسك ومو شايفتني
    مها:شسوي احبه مو ذنبي
    سارة:يابنت الحلال اصحي ملكتك اليوم
    مها:اووه وخير ياطير
    سارة:وشلون خير ياطير روحي اسبحي بعد شوي بتجيك الكوفيرة
    مها:أي زين يصير خير بس الحين اطلعي وسكري الباب
    .................................................. ...................
    هديل:رنا متاكده من الي بتسوينه
    رنا(وهي تمسح دموعها):أي متاكده وخري عني
    هديل:رنا شلون تحظرين الملكه
    رنا:هديل وانتي بتجين معاي
    هديل:انا لامستحيل
    رنا(وهي تترجى اختها):هديل تكفين ابي اشوفه تكفين
    هديل:رنا اسمحي لي مقدر
    "انا بروح"
    التفتوا كلهم لريم الي متكشخه ومتجهزة طالعت برنا وابتسمت لها بادلتها الابتسامه رنا بصعوبه
    هديل(بتعجب):غريبه
    ريم:وش الغريبه
    هديل:معقول الاميرة النائمه تطلع من غرفتها
    ريم(بحسرة):خلاص لاتذكريني انا قررت ابدا حياة جديده والحين رنا انا بروح معاك
    هديل:شلون تشجعينها انتي مستحيل تروح
    ريم:لاحبيبتي تبيني اشوف وضحه مستانسه واشوفها تتشمت برنا مستحيل
    رنا:احترمي قولي خالتي
    ريم:اقول بعد الي سوته فيك تبين نحترمها
    رنا(نزلت راسها):الله يسامحها
    ريم(بقهر):الله لايسامحها وانشالله يبتلي ربي بنتها
    هديل:لالالا ياريم حرام بسمه ماسوت لنا شي ودايم توقف ضد امها حرام عليك استغفري ربك
    ريم:استغفر الله ويلا رنا اجهزي بسرعه نبي نلحقهم
    هديل:صدق انكم مخابيل مستحيل الي بتسوونه مهابيل انتوا
    ريم:اقول وش رايك بدل هالسب الي خذتي عليه اَّثام ياكثرها تروحين تنقلعين تلبسين وتجين معنا
    هديل:ماهي شينه هالفكرة
    ريم:وتو كلامك
    هديل:يلا كلام خل اروح اجهز
    رنا كانت نفسيتها زفت وكل شوي تبكي بس يوم وصلوا هدتها ريم وقالتلها لاتضعف وتكون قويه حتى لاتشمت الاعداء امثال وضحه واختها فيها
    .................................................. .................
    عبير:كللللللللللللوش وش هالزين وش هالكشخه
    مها:هههههههههههههه هلا والله بعبورة
    عبير:هلا بحرم السيد عبدالله ها ارتحتي وصرتي زوجته
    مها:هههههههههههههههه من ربع ساعه صرت زوجته خلاص
    عبير:مبروووك والف مبرووك
    مها:الله يبارك فيك الا وين باقي الشله
    عبير:برة ينتظرون هالزين يطل عليهم
    نزلت مها وسلمت على خالتها وامها وبسمه وانصدمت لما شافت رنا وريم وهديل بس مااهتمت بعدها قعدت وانتظرت حتى يبلغونها بدخول عبدالله
    اما رنا كانت من داخل قهر وحزن والم ماتقدر تشوف زوجها وحبيبها ينزف لغيرها وهي مابيدها شي حاولت تحبس دموعها لكن من سمعت يقولون للحريم تغطوا وان العريس بيدخل حست بخناجر تطعن صدرها تغطت لان ابو مها بيدخل دخل عبدالله ومعاه ابوه وابو مها حاولت ماتبكي لكن هيهات تتحقق هالامنيه وحمدت ربها انها متغطيه بعد ماطلع ابو مها وعمها حاولت تهدي نفسها وبعدها فصخت غطاها وعبايتها وكانت الانظار متوجهه لها لان عرفوها هذي رنا زوجة الي قاعد ينزف زوجة عبدالله وشريكة مها حاولت ماتبين ربكتها وتوترها لان سمعت همسات الناس عنها وحمدت ربها ان معها خواتها ولاماكان تدري وش بتسوي حست بيد ريم وفهمت من نظراتها ان لازم تكون قويه وماتتوتر قامت بخوف وتوجهت للمكان الي فيه عبدالله ومها كان عبدالله منزل راسه بحزن وباينه ملامح الالم على وجهه شافت نظرات الصدمه على وجه الحضور وسمعت همسهم وكلامهم بس ماهمها اما عبدالله حس بتوتر بالجو وكأن المكان غلبه الهدوء رفع راسه وشافها شاف حبيبة عمره وحياته شاف الغلا شاف رنا متوجهه له وتناظره حس بالم بصدره وده يطلع من هالمكان يحس بأنه مخنوق ومو عارف يتصرف وده يخطف رنا ويهرب ويختلي بها بمكان مايكون احد منغص عليهم فيه توجهت رنا بابتسامه مصطنعه ومدت يدها وسلمت على عبدالله وهو شد يده وماكان يبي يترك يدها مايبيها تروح وتفارقه اما القهر كان يعتلي وجه مها وخصوصا انها وقفت حتى تسلم رنا عليها بس طبعا رنا ملتهيه مع عبدالله ومااهتمت للي جنبه مها خافت تقعد لانها بتتفشل انتظرت رنا تخلص سلامها الي شكله بيطول
    رنا(وهي تحبس دموعها):مبروك يالغالي
    عبدالله:الله يبارك فيك
    ماقدرت تصبر اكثر نزلت وماعبرت مها هذا الي ناقص تسلم عليها اما مها انقهرت والاحراج بان عليها قعدت بعصبيه اما عبدالله مااهتم لان من طلعت رنا وراحت حس بروحه طلعت وتفكيره كله كان عندها فما حس بوجود مها وهذا قهر مها
    .................................................. .................
    رنا(وهي تشهق من الصياح ومو قادره تتكلم):مقدر ياريم مابيه يتزوج قولي له يتركها خليه يجيني تكفين خليه يتركها
    ريم(وهي نزلت دموعها على اختها واصلا كانت مكتئبه ومو عارفه وش تسوي لان من انفصلت عن فيصل ماعادت تحس بشي او تعرف تسوي شي):يارنا خلاص اهدي هذاك قهرتيها وشفتيه
    رنا:ياريم زوجي قاعد ينزف لغيري ةتبيني اهدا مااقدر
    هديل(ماكان حالها احسن من خواتها):خلاص رنوو والله صياحك مرح يفيدك هدي ياقلبي
    رنا(اكتفت بالصياح وصوت شهقاتها يتردد لمسامع خواتها وهم مو عارفين وش يسوون او شنو يقولون لها)
    نزلوا من السيارة وهم ماسكين رنا لان حسوا انها بتدوخ عليهم وماخاب ظنهم طاحت عليهم رجعوا بسرعه للسيارة وقالوا للسواق يروح على أي مستشفى تقابلهم وصلوا المستشفى ونزلوها خواتها بصعوبه خصوصا انهم بنتين ولحالهم نزل معهم السواق بعدها دخلوها الممرضات لغرفه ودخل الدكتور بعد نص ساعه واكثر طلع الدكتور لريم وهديل
    .................................................. ...................
    طلع عبدالله وهو ضايق وحاس انه مختنق ولا فوق ذا خلته امه يضم مها لصدره ويتصورون ماتخيل ان يضم احد غير حبيبته رنا طلع وراح لبيت عمه عشان يروح يشوف وش صار برنا بعد ماطلعت من عندهم لان طول الوقت كان يفكر فيها دخل بعد مافتحت له الخدامه قعد بالمجلس دخل عليه خالد وكان عبدالله يتجنب نظراته لان حاس بالخجل من نظرات خالد الي ماعرف وش يفسرها طلب منه يشوف رنا
    خالد:رنا تعبانه وماتقدر تنزل لك
    عبدالله(بخوف):ليه وش فيها
    خالد:كل الي صار وتسئل وش فيها
    عبدالله(نزل راسه):يعني وش بيدي اسويه وماسويته
    خالد:عالعموم هي مافيها الاكل خير وقالت اذا جا عبدالله تبيك تطلع لها فوق
    عبدالله:زين خذ لي طريق
    .................................................. ...............
    عبدالله(كانت رنا تصيح على حضنه وهو يواسيها):خلاص يالغلا خلاص ياروح عبدالله
    رنا:عبدالله وش سويت معها كلمتها اخذت رقم جوالها بتكلمها
    عبدالله:لا يالغلا ماخذيت ولارح اخذ ولا بكلمها
    رنا:بس امك بتغصبك
    عبدالله:ياعمري خلاص اتركي هالسالفه وخلنا نعيش ايامنا مانبيها تعكر مزاجنا
    رنا:لاخلاص اذا تعكر مزاجك بسكت
    عبدالله:أي ياعمري ابيك كذا والحين قولي لي ليش حياتي تعبانه وش صارلك
    رنا(نزلت راسها وابتسمت):يهمك
    عبدالله:بالله عليكي هذا كلام وش مايهمني اكيد يهمني
    رنا:لا اغمى علي ورحت المستشفى
    عبدالله(خاف عليها وتندم ان اصلا ملك):ليه ياحياتي وش فيك وش قالك الدكتور
    رنا(اتسعت ابتسامتها وقالت بهمس):حامل
    عبدالله(وكأنه ماسمع):شنو
    رنا(بصوت اعلى شوي):حامل
    عبدالله(تم شوي مو مستوعب بس بعدها فرح وحست رنا ان شوي وبيتشقق من الفرحه ):مو مصدق حامل من وين جاني هالخبر احلى خبر سمعته اليوم مبرووووك ياروح عبدالله بس تمنيت اكون معاك
    رنا:بولادتي انشالله
    عبدالله:انشالله ياعمري احس اني مو مصدق
    رنا:هههههههههه لاصدق
    عبدالله:ههههههههههههه زين تعالي ياروح عبدالله
    (ومد يده لها ان تجي بحضنه .................................
    .................................................. ...................

    _________________________________________________



    سسابقاً أحـوبك

  10. #30

    افتراضي

    ام مها:اقول مهاوي اشوف خطيبك ما يزورك مثل باقي الحريم ويجيبلك الهدايا عالاقل يكلمك جوال
    مها(وهي تلعب بخصلات شعرها الناعمه):مدري عنه ذا ولد اختك من يوم الملكه ماكلمني ولاشفته وهذا مر اسبوعين وعلى حطت يدك
    ام مها(عصبت):شلون تتكلمين عن خطيبك كذا زين انتي كلميه
    مها:نعم يمه تبيني انزل كرامتي له مستحيل وش يقول عني
    ام مها:أي كرامه واي خرابيط هذا زوجك
    مها:ولو واذا هو ماكلمني انا مستحيل اكلمه
    ام مها:زين اكلم امه تقوله
    مها:لا خلي هو الي يدق علي من نفسه مو كافي اختك غصبته
    ام مها:انتي الكلام معاك ضايع خل اقوم اشوف اشغالي احسن
    .................................................. .................
    رنا(وهي تتحسس بطنها وتمسكه):حبيبي بطني ماكبر
    عبدالله:هههههههههههههههه شلون كبر
    رنا(وهي مبرطمه):يعني بينت اني حامل ولالاء
    عبدالله(بيقهرها):أي وسمنت وحتى السرير ماعاد يوسعنا
    رنا(فتحت عيونها على كبرهم وعبدالله ضحك من شكلها): شلون يعني
    عبدالله:يعني صرتي دبه واخاف السرير يطيح فينا
    رنا:حرام عليك الحين انا دبه
    عبدالله(وهو يمزح):أي خلاص من اليوم نامي عالكنبه وانا لحالي بالسرير لين ماتنزلين اللي فبطنك
    رنا(انقهرت):حاضر حبيبي تامر امر كم عبود عندي
    عبدالله:أي كذا ونعم الزوجه
    رنا:تبي شي حبيبي
    عبدالله:ليه وين رايحه
    رنا:بروح انام عالكنبه الي برا عشان لاتنزعج ياروحي
    عبدالله(وهو ماوده انها تروح):لا ياعمري مابي شي
    رنا:طيب حياتي تصبح على خير
    عبدالله(وهو منقهر):وانتي من اهله
    طلعت رنا وانقهر عبدالله اما رنا قعدت عالكنبه الي برا وهي ماسكه ضحكتها بعد شوي ملت ودورت على جوالها تبي تكلم ريم لان احوالها على قولة هديل زفت مالقته شكله بالغرفه وهي الحين مضطرة تدخل وخصوصا ان مافيها نوم لان طول الوقت كانت نايمه شكلها تتوحم على النوم دخلت ولقت عبدالله منسدح على السرير مسكت ضحكتها وقعدت تدور عالجوال بعدها قال عبدالله وهو ماسك جوالها:تدورين على هذا
    التفت رنا وشافت الجوال بيده ابتسمت وقالت:أي ومشكوور عطني بكلم
    عبدالله:تعالي خذيه بنفسك
    اضطرت رنا وتقدمت له وكان لازم تنزل لمستواه وتصير مقابل وجهه خذت الجوال وجت تبي تروح مسكها من يدها وقال:على وين
    رنا(حست انها بتحترق من نفسه الحار خصوصا انها قدام وجهه ويدينها على صدره):بطلع برا عشان لاتنزعج
    عبدالله(بنظرات حرقتها):وفي احد ينزعج من روحه
    رنا:انت الي طلبت مني ان اطلع وماازعجك وانا تحت امرك
    عبدالله:رنا يالغلا يابعد قلبي انتي بلا هالكلام لان تعرفين ان مستحيل اخليك تنامين برا وعالكنبه
    رنا:يعني مااطلع ....
    وقبل ماتكمل جملتها حط عبدالله راسها على صدره ونومها............................................ ...............
    .................................................. ................
    هديل:ريم والي يرحم والدينك ارجعي الاوليه خلاص مازهقتي من هالكئابه
    ريم:بسافر اليابان
    هديل:يوووه تراك زهقتيني كل ماقلتلك شي قلتيلي هالجمله خلاص اصحي وربي احس انك سكرانه
    ريم:ابي اعرض لوحاتي هناك
    هديل:ريم انا وين وانتي وين بس شكل مامنك امل ولافايده خلك على هبالك
    ريم:تدرين هناك احسن الرسامين باليابان خصوصا الانمي
    هديل(وهي تصارخ لانها يئست من حالة اختها):ريم شفيك زين اذا كنتي تبين فيصل ليه طلبتي الطلاق ليه خلاص بكلم امل تخلي فيصل يرجع لك
    ريم:صدق بس لا بيقول ان ماعندي كرامه
    هديل:احس انك صرتي شبه مجنونه ريم حبيبتي اكلمها
    ريم(ماتدري هديل وش قاعده تقول):مدري كلميها
    .................................................. ................
    امل:فيصل ريم مهي الاوليه لاتضحك ولاتنكت والابتسامه اختفت من حياتها فيصل حاول تتقدم لها مرة ثانيه وانا متاكده بتوافق
    فيصل:ياامل خلاص سكري هالموضوع هي طلبت الطلاق وانا نفذت طلبها
    امل:بس هي محتاجتلك والله محتاجه لك اقولك ريم بتموت صارت شبه مجنونه والجمله الي ترددها بسافر اليابان بعرض لوحاتي
    فيصل(استغرب):ويعني وش قصدها
    امل:هي رسامه يعني عندها فن الرسم ترسم بشكل خيالي يعني لو رسمتك بتحس نفسك كانك متصور مو مرسوم وعندها لوحات فنيه روعه كثير طلبوا يشترون هاللوحات منها بس مارضت
    فيصل:زين وش دخل اليابان وسفرها
    امل:لانها ودها تعرض لوحاتها هناك لان اغلب الي هناك رسامين وتحس انها لو عرضتهم بتنجح وبصير لها شهرة
    فيصل:والله خيالها واسع هالريم
    امل:زين الحين مو هذا موضوعنا قولي وش قلت بترجعها
    فيصل:صعبه ياامل مو بهالسهوله الي تتصورينها طيب تخيلي رفضتني وش بيكون موقفي
    امل:فيصل ريم هالمرة تبيك ومابتضحي فيك مستحيل انت لو تشوفها مابتعرفها اقسم لك ريم تغيرت
    فيصل:امل كلامك مو مقتنع فيه
    امل:ليه يافيصل مو هذي حبيبتك
    فيصل:امل خلاص الي بينا انتهى
    امل:فيصل انت تحب ريم ومستحيل تتمنى لها الشر واذا مارجعت لها فهذا بيضرها وانت تحبها فحاول مابتخسر شي
    فيصل:احس اني بدوامه من التفكير
    امل:انا متاكده انك تبيها وشاريها بعد
    فيصل:ماخبي عليك للحين احبها
    امل:أي كذا خلاص نقول على بركة الله
    فيصل:زين خليني افكر
    امل:خلاص فكر بس هاه ترى كل مابتطول ريم بالتدريج بتضيع منا
    فيصل:خلاص احاول مااطول
    امل:أي هذا اخوي فيصل الي قلبه ابيض
    فيصل:ههههههههههههه عند المصلحه محد قدك
    امل:انا امل افا عليك
    فيصل:وبتعرفيني بامل
    امل:ههههههههههههههههههههه



    سسابقاً أحـوبك

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الجرح ينزف....!
    بواسطة مـهّـٍےٍّ ـورٍ‘ في المنتدى كرز \ خوًآإآطًر ونُثرًآإٺ ڪَرًزِيهً ولَهْيْبُ حَرْفٍ مُقَفْى ..~
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 07-22-2013, 09:02 AM
  2. لاتفرك الجرح بالملح
    بواسطة جنون انثى في المنتدى • المُنتَدى العَآم Ğεпεѓal ~..}
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-25-2011, 08:44 PM
  3. اوعي تنفخي في الاكل عشان يبرد
    بواسطة حياة في المنتدى كرز للـًنقُآإش آلهًـآإدفَ وآلح‘ـوآرً - Talk meaningful dialogue   
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-31-2011, 08:26 PM
  4. جيت قبل العطر يبرد قبل حتى يذوب في صمت الكلام
    بواسطة نـور الكون في المنتدى • المُنتَدى العَآم Ğεпεѓal ~..}
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-11-2010, 07:25 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •